وفي التأمـــ ـ ـ حكاية ،، وصورة ـ ـ ـــل

وفي التــأمـــ ـ ـ  حكاية ،، وصورة ـ ـ ـــل ،،،،

من فينا لا يعشق تأمل الطبيعة،، ومن مثلي من محبي التأني ،،

وفي الفترة الأخيرة والتي من المفترض أن أتعمق في التأمل وأن أحكم صرف المواقف بالتأني بحكم السن والعمر الزمني،،إلا أني أرى وقد بدأ يتلاشى التأمل تدريجا ،، وبدأ التأني يزحف للخلف رويدا رويدا،، ولكن مازال بداخلي الأمل يمد جسورا للتواصل ويشيد صروحا للمعالي ،، ولا تسألني كيف ولماذا التباين فإن قلت لك هذا حالي ولربما أجيبك غدا ليس هو حالي ،، !!

لأني وبكل صدق إنسانة فيها وعليها ،، فهكذا حال الكثير ولا يقتصر فقط على حالي

 

كنت أتأمل البحر كثيرا ،، أغوص مع كل موجة تدفع موجة نحوي ،،

أنصدم مع كل موجة ترتطم بالصخر حين تصدر صوت مدوي ،،

أمواج البحر تقذف بأشياء على الشاطئ ،، وتأخذ أشياء كانت على الشاطئ

انظر لرحلة الأمواج فأجدها بين الأخذ والعطاء ،، والبحر كله أخذ وعطاء .. بينما سمعتهم  يقولون أن البحر يأخذ ولا يعطي!!!

 

وحالي مع البحر فيه مواقف ومنها :

حين أقف على البحر كشاهد ،، أكون حاكما وأقيده بالسلاسل !!

فإن كان هناك من يقذف بالذكريات ويلعب بالأماني فهو أنت يا بحر ،،

تُغرق ،، وتغدر ،، تسحب ،، وتقذف

تأتي بالنسمة ،، وبروائح الرطوبة ترمي

ومن رذاذك وهواءك المعادن تتغير وتصدي

كيف له هذا البحر أن يفرق بين الأحباء ،، كيف له أن يجعل حبيب يقف على ميناء يودع حبيب ،، ويراه أمام عينه يبتعد ويبتعد ومن ثم يختفي !!

ولا يدري هل بعد الوداع يتم لقاء فيه نقاء كالأمس ،، أم يحمل البحر حين العودة أسرار دفينة وقد غرستها الغربة في النفوس فلا ندري أهي تعيسة أم سعيدة؟

 

نعم أقيده بالسلاسل والقيود فهو مذنب حيال الغدر الذي يرتكبه في حق المحبين ،،

كيف لك يابحر هذا الاتساع ولا مرسى لك؟؟

كيف لك يابحر ،، تذبح القلوب المسكينة وعواطفها تنحرها نحر!!

يالروعتك ،، حين أتأملك في الصباح الباكر ،،

 

حين الغروب والشمس فيك تغوص

 

)وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ(الإسراء 70 .

 

يا لكبرك وإتساعك حين أشاهدك من خلال نافذة الطائرة وأشاهد الحيتان تتقافز على سطحك،،

يا للمنظر الرهيب سبحان الخالق المبدع المصور ،، وأنت تحتضن تلك الجزر وتنبع منك عيون حلوة ،، ويزرع فيك شجر أخضر ،، وفيك تقام حياة كاليابس وأكثر،،

فيك أغلى الدرر وأندر ،،

وفيك لحما طري ويستخرج منك العنبر

 

)وَالْفُلْكَ تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ) الحج 65 .

 

تعلم الصبر يابحر وتزرع فينا التأمل والتأني

وبين دفتي المركب وشراع السفينة ،، أجدني فيك بكل ما فيني بعالمي الصغير

وعالم فيك كبير كبير والله أكبر يا بحر،،

وفي التأمل حكاية وصورة

ويُتبع ،،،،

About Hekmah

كلمات من القلب Words from my heart I am a Muslim woman Islam is a religion of peace So I love peace Administrative Director of the Center for the care and rehabilitation
هذا المنشور نشر في من واقع الحياة مع التحية !!. حفظ الرابط الثابت.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s