هل افتقدت ذاتك؟

 

هــل افتقــدت ذاتــك ؟؟

(معظمنا وإن لم نكن كلنا .. مررنا بتلك المرحلة (حين تفتقد ذاتك

وهل الأنسان يفتقد ذاته؟

!!!نعم

وهناك درجات .. ومستويات لذلك الأفتقاد
وأصعبها .. والتي بإذن الله لم ولن نصل إليها ماحيينا ولكننا وحتما لنا القليل فيها


أن تشعر أنك تعيش ..بين الأحياء .. ميت (هذا من يستشعر أنه آخطأ في حق الله و في حق نفسه) وقليلون من يشعرون بذلك
والكثير ماتت أحاسيسهم فلا يشعرون .. ويعيشون ولكنهم في نظر الآخرين موتى

:وذلك الذي يحاسب نفسه ويقول 

 !!أنا الذي بعد أن كنت بالمكارم غني أسكن الدنيا  اليوم مفلس..معدم

والذي يتسابق للقمة ويصل إليها ولكن .. فجأة يتعثر فتزل قدماه ويسقط فيتكسر كله أو بعضه   إلى ،أجزاء متناثرة على شملها يتعب أو لايقدر

,أن يحترق القلب بالذنوب فلم يعد كبياض الثلج يلمع , فهنا الفؤاد  بالدم يدمع
،أن يضل الطريق بعد أن كان في يوم هو المرشد للعابرين

أن يفقد الصديق صديقه (باع هو صديقه , أو اشترى صديقه صديقا غيره ).. فيقف وحيدا في ،متاهات الطريق

،أن يعلق الآمال على الغد الجميل .. فيصيب الداء الجسم  فيصبح عليل

أن نسرف في أمر الدنيا .. ولا نحسب أن الموت يأتي على غفلة
،فلا ندري ولا نفيق إلا بعد فوات الأون وبعد نزول الغُمة وذهاب الهمّة 

أن نخطىء في حق الآخرين أن نظلم ونتجنى
أن يخطىء في حقنا الآخرين فلا نترفع ..بل  نرد الصاع صاعين
 
أن نخطىء في حق  رب العالمين
 
هنا نفتقد أنفسنا

وتلك كلها تجعل الأنسان يبحث عن ذاته .. يفتقد نفسه وفي قرارتها لم يعد شيئا

ومن كان له بصيرة .. يعلم أن كل كربة لها فرج
وكل ذنب يغتفر وكل ضائقة تفك وتحل
وأن النفس التي عاشت في الفضيلة .. لاترضى أن تستمر في الرذيلة
كل بني آدم خطاء ، و خير الخطائين التوابون
ولنعلم أن من تاب وأمن وعمل عملا صالحا فإن  الله يبدل سيئاته  حسنات وكان الله غفورا رحيما
فهل مازلنا نبحث عن أنفسنا ؟
إذا الحل بين أيدينا

يانفس لما الصمت ..هبي فلم يعد هنا وقت
يانفس لاترضي بغير الحق .. اسعي إليه وعلى الله توكلي
الله غافر الذنوب .. قابل التوبة

 

رجـــــــــاء 

 
انطلقي يانفس إلى المعالي

انفضي عنك غبار المعاصي

فوالله ماعاشت نفسا وإن بدأت  سعيدة
في سعادة .. إلا إذا كانت عن المعاصي بعيدة

اسعد الله قلوبنا جميعا في طاعة الرحمن

 

 

مع تحيات

 أم بدر

 

 

مطبخ أم بدر 035

About Hekmah

كلمات من القلب Words from my heart I am a Muslim woman Islam is a religion of peace So I love peace Administrative Director of the Center for the care and rehabilitation
هذا المنشور نشر في غير مصنف. حفظ الرابط الثابت.

رد واحد على هل افتقدت ذاتك؟

  1. يقول skab:

     
    ليتنا نستطيع أن نكون مرآة أنفسنا  فنمحي كل ماهو سيء ونعيش الحياة بثقة بدون فقدان الذات
    خلووود

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s